ذلك ما يأتي لجسمك عند تناول الوجبات السريعة

ذلك ما يأتي لجسمك عند تناول الوجبات السريعة

تناولك للوجبات السريعة هو باعتبار إعطاء جسمك عدوى بكتيرية، ذلك ما تقوله دراسةٌ حديثةٌ بشأن نفوذ المأكولات عالية الدهون على الجهاز المناعيّ.

يصف العلماء المأكولات الغنية بالدهون والسعرات الحرارية العالية ﺑ »الأكل التابع للغربّ«، ويقولون أنهم عندما وضعوا الفئران على ذلك الإطار الغذائيّ لاحظوا التهابًا جهازيًا يتواصل حتى بعد رجوع الفئران إلى غذائهم الطبيعيّ، دراسةٌ في مجلة Cell فسرت تلك الحالة المجتمعية.

إنَّ ذلك الأكل يتضمن على عديدٍ من الدهون والسكريات والقليل من الألياف.

عندما أكل الفأر ذلك الغذاء، فإنَّ الاستجابة الالتهابية لجهازه المناعيّ قد كانت مشابهةً لاستجابته نحو تعرضه لعدوى بكتيرية.

تقول انيت كريست الباحثة في جامعة بون في جمهورية ألمانيا الاتحادية: » الطعام غير الصحيّ أنتج مبالغةٍ غير منتظر وقوعهاٍ في عدد خلايا مناعية محددة في دم الفئران«.

بصرف النظر عن أنَّ الالتهاب سيتبدد حالما يُستبدل الغذاء غير الصحيّ بطعامٍ صحيّ، فستبقى الاختلافات الجينية المتعلقة بالرد المناعية التي حدثت نتيجة لـ الأكل من الغربّ.

ذلك النوع من الاختلافات المستدامة غير معلومٍ، يستعمل الجسد حياله نوعًا من الذاكرة لتجاربه الفائتة ليحمي ذاته بصورةٍ أجود في المستقبل.

وإن تجاربه الماضية هي في عديدٍ من الأحيان أشياء كالعدوى، وعندما يدخل مسبب الداء إلى الجسد، فإنه سيحرر ذاكرة الجهاز المناعيّ لتتمكن دفاعات الجسد من تقديم تجاوبٍ أسرع وأكثر فعالية.

البحث الحديث يوسع ذلك المفهوم ليشمل الأطعمة ذات القيمة الغذائية السيئة، وفي ذلك الحين فسر العلماء هذا في جامعة بون بقولهم: »لذلك الداعِي فإن الوجبات السريعة ستجعل أجسامنا تُجنّد قوات مسلحةًا كبير جداًا وقويًا« .

بحسبًا للعلماء، فإنَّ امتلاكك جهازًا مناعيًا محفزًا طول الوقت من الجائز أن يكون له نتائج صحية في المستقبل، كالسكريّ وأمراض الفؤاد.

ويقول الباحث إيك لاتز: »أُسس النسق الغذائيّ الصحيّ يلزم أنَّ تكون ذات ضرورةٍ أضخم في التعليم الأمر الذي هي عليه هذه اللحظة، وبهذه الأسلوب لاغير نستطيع تحصين الأطفال في فترةٍ مبكرةٍ مقابل إغراءات مؤسسات الأكل.


الأطفال يملكون الخيار فيما يتعلق ما يأكلون يومياً، وينبغي علينا أن نمكنهم من اتخاذ مراسيمٍ واعية بخصوص عاداتهم الغذائية«.
عن الكاتب
مقالات مشابهة

ليست هناك تعليقات:

أو يمكنكم الإتصال بنا من خلال النموذج التالي

الاسم بريد إلكتروني* رسالة*

advertisement advertisement
advertisement

التعليقات

تعليقات الموقعفيس بوك