عوامل الافاقة من السبات فى الظلامً.. ما هي؟

عوامل الافاقة من السبات فى الظلامً.. ما هي؟

نشرت مجلة سليب جورنال دراسة جديدة تبدو الآثار الجانبية للاستيقاظ من السبات أثناء مدد الليل ، حيث وجدت التعليم بالمدرسة ان الافاقة من السبات بمنتصف الليل تعادل إلى حد ما عدم السبات من الاساس.

وبحسب التعليم بالمدرسة تنعكس آثار الاستيقاظ في منتصف الليل على الإمكانيات الذهنية، وتزداد الأخطاء التي يحدث فيها الإنسان.

وربما وجدت الأبحاث أن بعض الأسباب تزيد احتمال الاستيقاظ في منتصف الليل، وهي:

الذكريات. استرجاع الذكريات القديمة مساءا، وخصوصا الأخطاء والسلبيات التي مر بها الإنسان يقلّب عليه المواجع. احرص على أن تذهب إلى الفراش مبتسماً.

الكافيين. يتواصل نفوذ الكافيين في الجسد لفترة تتراوح بين 5 و6 ساعات، وإذا تناولت أحد مشروبات الكافيين الساعة 8 عشيةً يقصد هذا احتمال الاستيقاظ بين الساعة 1 و2 بعد منتصف الليل.

ندرة التريبتوفان. يؤثر ندرة التريبتوفان، وهو من الأحماض الأمينية، على تمكُّن الجسد على إصدار هرمون السيروتونين الذي يعين على الراحة والسُّكون والنعاس.

المشكلات الصحية. آخر الأسباب المسببة للاستيقاظ في منتصف الليل هي المشكلات الصحية، خاصة التي تسبب ألماً.

الكحول. تفيد تقارير طبية أن تعاطي الكحول يترك تأثيره على انتظام مواعيد السبات.


الفراش. تيقن من أن الفراش مريح، وأنه لا تصدر عنه أصوات نحو تقلّب الجسد خلال السبات.
عن الكاتب
مقالات مشابهة

ليست هناك تعليقات:

أو يمكنكم الإتصال بنا من خلال النموذج التالي

الاسم بريد إلكتروني* رسالة*

التعليقات

تعليقات الموقعفيس بوك