ست أشياء تسبب الحساسية

ست أشياء تسبب الحساسية

جميعنا ندرك أن شخصاً واحداً على أقل ما فيها يتكبد من الحساسية تجاه حبوب اللقاح أو الغبار أو وبر الحيوانات الأليفة، أو الفول السوداني، لكنك قد تتعجب إذا عرفت أن هناك أشياء نستخدمها كل يومً أو أغذية نتناولها، تُعتبر من أكثر أهمية المسببات للحساسية لدى العديد من الأفراد.

وذكر الطبيب كيفن ماكجراث، المتحدث باسم الكلية الأمريكية للحساسية والربو وعلم المناعة أن ردود الإجراء التحسسية تتم عندما يسيء الجسد التعبير عن مكون غير مؤذ والجهاز المناعي يخلق خلايا دم بيضاء أو أجسام مضادة، للمدافعة مقابل ذلك الوعيد كلياً مثل أسلوب التصدي لعدوى أو مرض ما”، وغالباً ما يُولد الأفراد باستعداد وراثي، بل العلماء لا يعرفون على وجه التحديد الداعِي من خلف ظهور حساسية لأشياء معينة في فترات متقدمة من عمرنا.

المناديل الرطبة

منذ العديد من أعوام، تبين أن هناك العديد من الأفراد الذين يُصابون بالحساسية نتيجة لـ استعمال المناديل الرطبة، وفي ذلك الحين أماطت اللثام الدراسات أن العديد من المؤسسات الصانعة للمناديل الرطبة، استبدلت المواد الحافظة مثل البارابين والفورمالديهايد في المناديل بمادة حافظة كيميائية تسمى ميثيل أيزوثيازولينون، تسبب طفح جلدي وحساسية.

كريمات الترطيب

يُوجد العديد من الكريمات المرطبة التي تتضمن على مواد كيمائية مسببة للحساسية، ورغم أن أجسامنا في العديد من الأحيان قد تعتاد على استعمال مرطب ما، سوى أنه في اللحظة التي تشعر أنه قد يسبب لك حساسية جلدية، تخلص منه مباشرة.

كريمات المضادات الحيوية ومضادات الحكة

قد يُصاب الشخص بالحساسية حصيلة استعمال الكريمات المخصَصة لمقاتلة الحكة والالتهابات، خاصة وأن غالبية تلك المراهم تتضمن على مادة النيومايسين والتي تعتبر مسببا محتملا للحساسية.

ملاءات السرير

عث الغبار هي مخلوقات مجهرية تتغذى على البشرة البشري الميت. وتحمل فضلاتها أنزيمات مسببة للحساسية مثل العطس، وسيلان المنخار، وحكة العيون.

النباتات في المنزل

العفن هو مسبب ذائع للحساسية المنزلية، خاصة وأن العديد من الأفراد قد ينسون تطهير النباتات المنزلية التي يتشكل العفن على أوراقها أو في تربتها، ويمكن أن يسبب حساسية وصعوبة في التنفس، وسعال وتهيج العيون أو الحلق.

الأظافر الاصطناعية


لو كان لديك حساسية من مادة الراتنج المتواجدة في أظافر الأكريليك الاصطناعية، فقد يكون تقليم أظافرك تجربة سيئة للغايةً، إذ يمكن للمادة أن تسبب ردة إجراء تحسسية تؤدي إلى إحمرار وتورم سرير الظفر.
عن الكاتب
مقالات مشابهة

ليست هناك تعليقات:

أو يمكنكم الإتصال بنا من خلال النموذج التالي

الاسم بريد إلكتروني* رسالة*

advertisement advertisement
advertisement

التعليقات

تعليقات الموقعفيس بوك