كوريا الشمالية : صاروخ يكون السبب في قتل مسؤول عظيم

كوريا الشمالية : صاروخ يكون السبب في قتل مسؤول عظيم

أوضحت تقارير أن زعيم كوريا الشمالية، كيم جونغ أون، أعدم مسؤولا كبيرا نتيجة لـ غير صحيح ارتكبه أنتج إرجاء توقيت امتحان صاروخي حديث، وهذا بعد عدة ايام من قتل مسؤول وصف بأنه "الرجل الثاني في البلاد".

وقالت التقارير إن المسؤول الذي تم إعدامه، كان مسؤولا عن "إخفاقات" في قاعدة "بونغي ري" النووية، الأمر الذي أنتج إرجاء توقيت افتتاح صاروخ في تجربة حديثة.

وقالت جريدة "أساهي شيمبن" اليابانية، إن "أخطاء" المسؤول أدت إلى إرجاء تجربة تدشين صاروخ باليستي سادس، كان من المفترض أن تحدث في الربيع وتم تأجيلها إلى شهر سبتمبر.



كما أنه كان مسؤولا عن انهيار أنفاق أدت إلى مقتل 200 عامل، بحسب ما أوضح موقع "ديلي ميل".

يجيء ذلك بعد باتجاه 5 أيام من قتل الجنرال هوانغ بيونغ سو، الذي وصف بأنه "رجل الجمهورية الثاني"، وهذا بعد تقارير عن موافقته رشاوى.

يقال أن لا بيانات حكومية من كوريا الشمالية تؤكد قتل المسؤولين، ولكن زيارة زعيم كوريا التابعة للشمال إلى جبل "بايكتو" توميء إلى هذا، كون زعماء كوريا التابعة للشمال اعتادوا الذهاب إلى هناك قبل اتخاذ مراسيم قوية مثل قتل مسؤولين.
عن الكاتب
مقالات مشابهة

ليست هناك تعليقات:

أو يمكنكم الإتصال بنا من خلال النموذج التالي

الاسم بريد إلكتروني* رسالة*

advertisement advertisement
advertisement

التعليقات

تعليقات الموقعفيس بوك