شاطئ إيرلندي يتضح مرة أخرى بعد اختفاء 12 عام!
شاطئ إيرلندي يظهر من جديد بعد اختفاء 12 عام!

شاطئ إيرلندي يتضح مرة أخرى بعد اختفاء 12 عام!

تخيَّل أن تستيقظ ذات يوم على اختفاء شاطئ مدينتك بلا ماضي تحذير، ثم وبعد مرور 12 عامًا، تستيقظ مرة ثانية لتجده رجع مجددا على نحوٍ مفاجئ تمامًا كما أختفى! ذلك بالتحديد ما وقع في جزيرة أشيل، الواقعة قبالة الساحل الإيرلندي. حيث يحتفل السكان برجوع شاطئ خليج أشليم الذي كان قد اختفى في عام 2005م!

الغريب في الشأن أن شاطئ خليج أشليم ليس الأوحد الذي اختفى ثم عاود الظهور مرةً أخرى في جزيرة أشيل في إيرلندا، لكن إن هناك شاطئًا آخر يبعد نحو 10 كلم لاغير عن شاطئ خليج أشليم، كان قد اختفى منذ 33 عامًا في عام 1984م، بعد أن اجتاحت عاصفة ربيعية الشاطئ وتسببت في اختفاء الرمال والمياه، ولم يتبَّق إلا الأحجار!

وبالعودة لشاطئ خليج أشليم، فقد اختفى الشاطئ منذ 12 عام بعدما اجتاحت عاصفة الخليج وتسببت في حمل الرمال من موضعها ونزحت المياه ولم يتبَّق إلا الأحجار. وفي الصيف السالف، تسببت العاصفة “براين” بتشكيل طبقة غزيرة من الرمال فوق منطقة الشاطئ مرةً أخرى.

وتقول أسطورة محلية، أن شاطئ خليج أشليم يرجع لمدة قصيرة مرة كل سبع أعوام، بل تلك المرة، استغرق الشأن 12 عامًا ليعود مجددا. وقد كان الشاطئ قد شوهد للمرة الأخيرة في عام 2005م، وظل لبضع أشهر قبل أن يختفي مجددًا.

وبصرف النظر عن أن السكان المحليين لخليج أشليم لا يعلمون ميعاد اختفاء الشاطئ مرةً أخرى، سوى أنهم مُستمتعون بشاطئهم ويُحاولون قدر الإمكان زيارته قبل أن يُغادرهم إلى أجلٍ غير مسمى.

سر الاختفاء!

قد يُسند القلة اختفاء هذين الشاطئَين في جزيرة أشيل إلى المتغيرات المناخية، بل ذلك الداعِي قد لا يكون صحيحًا بحسبًا لترجيحات عالم الجغرافيا “كيفين لينش”، الذي استبعد نفوذ التحويل المناخي، واعتبر أن الداعِي هو الهيدروديناميكا والرواسب، وحركة الهواء التي تتغير دائما ما يُداع حمل الرمال من على الشاطئ وانحسار المياه.


وبغض البصر عن العوامل، فإن ظاهرة اختفاء الشواطئ وعودتها للظهور مرةً أخرى تضيف إلى عجائب الطبيعة في إيرلندا!
عن الكاتب
مقالات مشابهة

ليست هناك تعليقات:

أو يمكنكم الإتصال بنا من خلال النموذج التالي

الاسم بريد إلكتروني* رسالة*

advertisement advertisement
advertisement

التعليقات

تعليقات الموقعفيس بوك